اجتماع في الهيئة العليا للعلوم لمناقشة توجيه البحث العلمي نحو الأولوية الوطنية

صنعاء – خاص

ناقش اجتماعُ عقد اليوم في صنعاء، برئاسة رئيس الهيئة العليا للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، الدكتور منير القاضي، برنامج توجيه البحث العلمي في المجالات الهندسية نحو الأولويات الوطنية.

وتطرق الاجتماع الذي ضم عدد من الخبراء والأكاديميين، إلى آلية توجيه البحوث على المستوى الوطني، سواء في التعليم العالي أو الفني أو غيرها من الجهات التي تمتلك مراكز بحثية متخصصة، وفقا للمحددات التي تفرصها الاحتياجات الوطنية.

وقال الدكتور القاضي إن الهيئة تسعى إلى توجيه البحوث من خلال مسارين، أحدهما يركز على نقل وتوطين التكنولوجيا والهندسة العكسية، بينما يركز الآخر على التوجيه المستقبلي لإخراج مشاريع نوعية ذات أبعاد استراتيجية.

واستعرض الاجتماع المراحل التي يتطلبها برنامج التوجيه وآلية العمل خلالها والاحتياجات اللازمة، إلى جانب تشكيل اللجان المتخصصة في المجالات الهندسية والتقنية والزراعية والصناعية والتطبيقية والطبية.

وأكد المجتمعون ضرورة توجيه الباحثين نحو مسارات البحث العلمي ذات الأولوية الوطنية بما يسهم في إحداث نقلة نوعية في مجالات التنمية بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.

ولفتوا إلى أن الظروف التي يعيشها اليمن في الوقت الحالي تتطلب العمل بكل جد على تطوير البحث العلمي الذي سينعكس بشكل إيجابي على مختلف جوانب النهضة في البلد.

وشددوا على أهمية تعزيز التعاون بين الجهات ذات العلاقة، من أجل استثمار قدرات الباحثين ودعمهم.