الهيئة العليا للعلوم والتكنولوجيا والابتكار والتعليم العالي في اجتماع من أجل توجيه البحوث نحو الأولويات الوطنية

صنعاء – خاص

عقد اليوم في صنعاء اجتماع ضم الهيئة العليا للعلوم والتكنولوجيا والابتكار ومركز تقنية المعلومات في التعليم العالي من أجل توجيه البحوث العلمية نحو الأولويات الوطنية.

وفي الاجتماع بحضور نائب رئيس الهيئة د. عبد العزيز الحوري ومستشار وزير التعليم العالي د. محمد الشماري والمدير التنفيذي لمركز تقنية المعلومات د. فؤاد عبد الرزاق، جرى مناقشة آلية العمل المشترك بين الهيئة والوزارة في مجال توجيه البحث العلمي وإشراك القطاع الخاص في عملية التوجيه من خلال تحديد الأولويات والاحتياجات.

وتطرق الاجتماع إلى ضرورة تفعيل التفكير الإبداعي في البحث العلمي بما يلبي احتياجات البلد في جميع المجالات، وتحديد مجالات الأبحاث للطلاب المبتعثين والباحثين في الجامعات اليمنية والتغلب على العشوائية القائمة في اختيار مجالات البحث من قبل الطلاب.

واستعرض الاجتماع الدور الذي تقوم به الهيئة في الربط بين الجهات الإنتاجية والصناعية من جهة والمؤسسات التعليمية والمراكز البحثية من جهة أخرى، من أجل رفد القطاعات الإنتاجية بمخرجات البحث العلمي بما ينعكس بشكل إيجابي على مستوى التنمية في اليمن.

وأبدى المجتمعون حرصهم على التنسيق الفعال بين القطاعات للاستفادة من قدرات الجيل الجديد واستثمارها في عملية البناء والتقدم والارتقاء بمستوى اليمن في البحث العلمي والتكنولوجيا والابتكار إلى مصاف الدول الرائدة.

حضر الاجتماع الوكيل المساعد لقطاع التخطيط بوزارة التعليم العالي د. إلهام السنباني، ومدير عام البحوث في الهيئة د. ناصر القدمي، مساعد المدير التنفيذي للشؤون الفنية د. موسى غراب.