نائب رئيس الهيئة يواصل لقاءاته بالفرق المشاركة في معرض مشاريع التخرج

صنعاء – خاص

التقى نائب رئيس الهيئة العليا للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، الدكتور عبد العزيز الحوري، اليوم في صنعاء، فريق المشروع رقم 9 وهو عبارة عن “طائرة الدرون Quadcopter For landmines And Clusters Detection”، التي تستخدم لاكتشاف الألغام والقنابل العنقودية ومخلفات الحرب.

وخلال اللقاء استمع الحوري من الفريق إلى آلية عمل الطائرة وأهم الاحتياجات التي سيساعد توفيرها في إخراج الطائرة إلى الواقع العملي.

وقال الفريق إن فكرة المشروع تبلورت من الحاجة الماسة والملحة إلى عملها في اليمن الذي يعاني من مخلفات هائلة من الألغام والقذائف، إضافة إلى ما خلفه العدوان من قنابل عنقودية وقذائف لم تنفجر بعد والتي تشكل كابوسا يهدد حياة السكان والثروة الحيوانية للبلد.

وأكد الحوري أن الهيئة ستولي المشروع اهتماما بالغاً من خلال التنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتبنيه وإخراجه إلى واقع العمل.

ويعمل المشروع بشكل متكامل بين ثلاثة أجزاء، هي الطائرة إلى جانب حساس كشف الألغام وشبكة إرسال واستقبال البيانات، حيث تحلق الطائرة فوق المنطقة المراد الكشف فيها (عن الجسم المتفجر) موجهة الحساس نحو الأرض، وفي حالة اكتشف الحساس لغما فإنه يرسل إشارات إلى المتحكم، الذي بدوره يقوم بإرسال موقع اللغم عبر شبكة الإرسال، ثم يتم استقبال بيانات موقع اللغم في محطة الاستقبال ليتم عرضها على شاشة الكمبيوتر باستخدام برنامج u-center، إضافة إلى تصديرها إلى Google Earth ليتم رسم خارطة لكل الألغام المكتشفة في الحقل ليسهل بعد ذلك كشفها وفقا للخارطة.